بيان دكتور عصام شرف رئيس الوزراء علي أحداث ماسبيرو 9-10-2011

 بيان دكتور عصام شرف رئيس الوزراء علي أحداث ماسبيرو 9-10-2011
أكد الدكتور عصام شرف أن الأحداث المؤسفة التى شهدتها منطقة ماسبيرو مساء الأحد، أعدتنا خطوات كبيرة إلى الخلف، مشيراً إلى أن أخطر ما يهدد أمن الوطن هو العبث بملف الوحدة الوطنية، معربا عن حزنه الشديد لتلك الأحداث واصفاً إياها بأحداث عنف غير المبررة راح ضحيتها من أبناء مصر من المدنيين والعسكريين.


وأضاف شرف، خلال البيان الذى تلاه بالتليفزيون فى الساعات الأولى اليوم الاثنين، أن مصر تتعرض لمؤامرة خبيثة، وأن ما شهدته البلاد مؤخرا من أحداث يؤكد أنها مؤامرة.


وأضاف "شرف" أن مناخ اليوم يتيح الفرصة لإشاعة الفتنة والفتات بين كل من الشعب والجيش من أبناء الوطن، موضحا أنه من الصعب أن نحكم أن ما حدث فتنة طائفية.

ودعا شرف الشعب المصرى بكل طوائفة للتماسك والوحدة فى التصدى لهذه المؤامرات الدنيئة، معرباً عن ثقته فى وطنية المصريين، محذراً الشعب من الفتن مختتماً كلمته بـ"حفظ الله مصر وشعبها".


Labels:



Leave A Comment:

Powered by Blogger.